مسك الخيرية يختتم نسخته الثانية لدعم مشاريع الأعمال في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا

المصرية كتب عدلي شعيب اختتم مركز المبادرات في مؤسسة محمد بن سلمان الخيرية “مسك الخيرية”، نسخته الثانية من مسَرِّعة “مسك 500” التي تقدم خدمات الدعم والمساندة لمشاريع الأعمال الواعدة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، في إطار جهوده لدعم المشاريع الريادية. وعقدت النسخة الثانية من مسَرِّعة “مسك 500” بتنظيم من مبادرة “مسك الابتكار”، التي يرعاها مركز المبادرات في مؤسسة “مسك الخيرية”، وتُعنَى بتحفيز قطاع الأعمال الناشئة وتمكين رواد الأعمال، وبشراكة استراتيجية مع “500 ستارت أبز”. واحتوت النسخة الثانية من مسَرِّعة “مسك 500” على برنامج دعم متكامل لرواد الأعمال استمرت لمدة ثلاثة أشهر، تحت إشراف نخبة من الموجهين والخبراء الدوليين، وتضمنت سلسلة من ورشات العمل والدورات التدريبية، التي عمل في ظلها خبراء البرنامج ورواد الأعمال على اكتشاف مكامن القوة وعناصر النجاح في مشاريعهم، والعمل على إنمائها وتقويتها وتجاوز الصعوبات والعوائق التي قد تواجههم خلال مرحلة إطلاق المشروع. وسيحصل جميع من التحق بالمسرعة على مبلغ 187 ألف ريال (50 ألف دولار)، بشرط أن يستوفي المشروع شروط الحصول على التمويل، وعلى رأسها امتلاكه فريق عمل مؤهلاً لإدارة المشروع، ومنتَجاً في مجال التقنية أو مجالات أخرى مرتبطة به جاهزاً للعرض أو تم عرضه في الأسواق، علماً أن البرنامج تشرف عليه كبرى الشركات العالمية في دعم ريادة الأعمال والمشاريع الناشئة. وتعمل مبادرة “مسك الابتكار” على رفع مستوى التأهيل الاحترافي والمهاري لدى الشباب، وتمكينهم من امتلاك مهارات المستقبل، والحصول على أعلى المعايير العالمية للتدريب في مجال التقنية والابتكار وريادة الأعمال، بهدف تحويل مبادرات الأعمال إلى مشاريع ناجحة، ودعم الأفكار الخلّاقة بما يسهم في إيجاد الوظائف ورفع نسبة مشاركة ريادة الأعمال في إجمالي الناتج المحلي.إنهاء الدردشةاكتب رسالة…

شارك الخبر معانا

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

المستشار الأكاديمي لمفتي الجمهورية .. النصوص الشرعيَّة حفلت بجملة من المبادئ والضوابط التي تنظِّم تعامل الإنسان مع نعمة المياه

المستشار الأكاديمي لمفتي الجمهورية .. النصوص الشرعيَّة حفلت بجملة من المبادئ والضوابط التي تنظِّم تعامل الإنسان مع نعمة المياه